«البنشري البصير» حديث الناس في عبس

«البنشري البصير» حديث الناس في عبس

رغم إصابته بإعاقة أفقدته البصر من طفولته إلا أن يوسف علي إبراهيم، من أبناء مديرية عبس بمحافظة حجة، لم يستسلم، وعمل جاهداً على تخطي عزلته المجتمعية بالعمل في أحد محلات البنشر، واستطاع بعد فترة ان يمتلك بنشراً خاصاً به.

 

رفض الشاب البقاء في البيت أو مد يديه للناس وأصر�' على العمل في هذه المهنة التي أحبها، ويقول انه يعيش حياة طبيعية ويتنقل بنفسه لشراء احتياجياته واحتياجات بنشره من المحلات والأسواق.

 

 وبسبب إعاقته اشتهر يوسف بلقب «البنشري البصير» في المنطقة منذ أكثر من تسع سنوات، وأضحى قبلة لكل من يريد إصلاح إطارات سيارته أو تغيير زيوتها. فهو يتقن عمله جيداً والناس يقصدونه لخبرته وللسمعة الطيبة التي يحظى بها بين أبناء المنطقة.

 


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك