الصين تصادر 89 مليون كمامة رديئة الصنع قبل التصدير

الصين تصادر 89 مليون كمامة رديئة الصنع قبل التصدير

صادرت السلطات الصينية أكثر من 89 مليون كمامة رديئة الصنع، بحسب ما أعلنت مسؤولة حكومية في البلاد.

وتواجه بكين انتقادات حول العالم لتصديرها معدات غير صالحة للوقاية من فيروس كورونا، مخصّصة على الغالب لاستخدام الطواقم الطبيّة، والفئات الأكثر عرضة لالتقاط العدوى.

وقالت جان لين، نائبة مدير تنظيم السوق الصينية جان لين، إن مدقّقين حكوميين فتشوا أكثر من 16 مليون شركة، وصادروا كميات كبيرة من المعقّمات.

وفي أول شهرين من انتشار وباء كورونا، شهدت الصين افتتاح أكثر من 9 آلاف مصنع جديد لإنتاج الكمامات والمعدات الوقائية، بحسب منصّة تيانيانشا المختصّة بجمع البيانات حول المال والأعمال.

وبحسب الأرقام الرسمية، فإنّ إنتاج الصين من الكمامات زاد عن 116 مليون كمامة في اليوم.

     أصدرت الصين السبت قواعد جديدة تفرض أن تلبّي الكمامات معايير الجودة العالمية، قبل تصديرها.

    يأتي ذلك بعدما اضطرت دول عدّة من بينها اسبانيا، وهولندا، وتركيا، إلى سحب آلاف الكمامات رديئة الصنع من الأسواق، ومعدات الواقية المستوردة من الصين.

    كذلك أعلنت كندا قبل يومين إن مليون كمامة من نوع KN95، مستودرة من الصين، لا تطابق المواصفات المطلوبة.

    وكان الطلب على المعدات الطبية قد ارتفع بشكل جنوني خلال الأشهر المنصرمة، مع تفشي وباء كورونا الذي أصاب نحو 2.9 مليون انسان حتى الساعة.

    وبالرغم من الإغلاق التام في البلاد، واصلت بعض المصانع العمل بشكل غير شرعي، لإنتاج معدّات طبيّة، كونها الوسيلة الأسرع والأسهل لكسب المال.

    وحتى منتصف شهر أبريل/ نيسان الحالي، كانت الصين قد صادرت أكثر من 32.6 مليون كمامة، وحوالي 509 آلاف بذلة وقائية.


    شارك الخبر


    طباعة إرسال




    شارك برأيك