الاتحاد الأوروبي يرحب بوقف إطلاق النار في اليمن ويدعو لبدء محادثات برعاية الأمم المتحدة

الاتحاد الأوروبي يرحب بوقف إطلاق النار في اليمن ويدعو لبدء محادثات برعاية الأمم المتحدة الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل

رحب الاتحاد الأوروبي اليوم الخميس، بوقف إطلاق النار الذي اعلنته السعودية بالنيابة عن "تحالف دعم الشرعية في اليمن".

وقال الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي "جوزيب بوريل" في بيان "أصبح أمرا مُلحاً الآن أن تقوم الأطراف المحلية للنزاع بالوقف الفوري لجميع الأعمال العدائية وبدء محادثات بنوايا حسنة برعاية الأمم المتحدة".

وأضاف البيان "يمثل الاجتماع بين الأطراف حول الأزمة، كما اقترح المبعوث الخاص للأمم المتحدة مارتن غريفيث، فرصة فريدة لمناقشة سبل إنهاء النزاع".

وتابع "يشجع الاتحاد الأوروبي الأطراف على الانخراط بشكل جدي وبنَّاء في العملية والامتناع عن أي أفعال أحادية الجانب من شأنها تقويض هذا الهدف".

وأكد البيان على أنه "يجب أن يستمر تدفق البضائع التجارية، خاصة الأدوية، وكذا المساعدات الإنسانية، دون عوائق ووصولها إلى المحتاجين في هذه الفترة الحرجة".

وأشار إلى "أن جائحة فيروس كورونا لا تعرف حدودا ولا تُفرق بين الصديق والخصم. يمكن أن يكون تأثير الجائحة على بلد مزقته ست سنوات من الحرب كارثياً".

وجدد الاتحاد الأوروبي دعمه بشكل كامل للمبعوث الخاص للأمم المتحدة وفريقه، مضيفاً أنه سيعزز تفاعله مع جميع اليمنيين بما في ذلك التواصل مع الأطراف والفاعلين ذوي الصلة.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك