أطباء بلاحدود تعلن تعرض مستشفاها لأضرار جراء هجوم "المخا" وتعلق أنشطتها فيه

أطباء بلاحدود تعلن تعرض مستشفاها لأضرار جراء هجوم "المخا" وتعلق أنشطتها فيه

أعلنت منظمة أطباء بلاحدود الإنسانية الدولية اليوم الخميس، إن مستشفى تديره في مدينة المخا الساحلية تعرض لأضرار جراء الهجوم الذي نفذه الحوثيون مساء أمس، وأعلنت تعليق أنشطتها في المستشفى في الوقت الحالي.

وأضافت المنظمة في بيان على حسابها في "تويتر"، "تضرّر مستشفى تديره منظمة أطباء بلا حدود في المخا في اليمن جرّاء هجوم استهدف مبانٍ على مقربة منه".

وقالت المنظمة إنها لم تسجّل أي إصابات أو وفيات بين الطاقم والمرضى، فيما تم تعليق الأنشطة في المستشفى في الوقت الحاليّ.

وأشارت المنظمة إلى أنها تعمل على نقل المرضي الذين كانوا يتلقون العلاج في المستشفى وقت وقوع الحادث إلى مرافق أخرى.

كانت المنظمة قد افتتحت مستشفاها في المخا في أغسطس من العام الماضي، لتقديم الرعاية الطارئة والجراحية للمرضى المصابين بجروح مرتبطة بالنزاع، ولتلبية الاحتياجات الطبية الأخرى.

ومساء الأبعاء، قتل ثمانية، من بينهم، خمسة مدنيين، وأصيب عشرة آخرين نتيجة قصف صاروخي لمليشيات الحوثي، على مدينة المخا غربي محافظة تعز جنوبي غرب اليمن.

وقالت مصادر محلية لـ"المصدر أونلاين" إن مليشيات الحوثي أطلقت أربعه صورايخ سكود، وطائرة مسيرة، مساء اليوم الأربعاء، باتجاه مدينة المخا غربي محافظة تعز.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك